اللغة العربية

لماذا نتعلم العربية؟

عندما ألقيت القنبلة النووية على الهيروشيما، دمرت المكان بالكامل وحصدت أرواح الملايين ومن نجا من الموت لم ينج من العلة والإعاقة الخلقية. وقد أطاحت القنبلة بالأخضر واليابس وأعادت اليابان عالميا من حيث التقدم خمسين سنة للوراءمع ذلك!عادت اليابان ووقفت على أقدامها من جديد وفي غضون زمن قياسي صارت تتصدر النماء العالمي والتقدم العلمي التكنولوجيكا تلك القوة تكمن وراء سر واحد اللغة خسرت اليابان كل شيء عدا اللغة وانطلقت منها نحو النماء منافسة الدول العظمى على مدى عصور..
من هنا فإن لغتنا العربية ينبغي أن تحظى باهتمام أكبر مما هو حالها اليوم، فالعربية لم تعد مجرد لغة قوم وعرق إنما تمثل الدين والسياسة والأكاديميا العالمية، حيث أن كثيرا من المؤتمرات العالمية لا يمكن المشاركة فيها بدون بصمة للغة العربية ولغتنا تكشف قوتنا بين المجتمعات فإن كانت عربيتنا ركيكة لن نحظى بتقدم بل بتنافس على التطور بين سائر الأمم علاوة على أنها طريق العلماء ووحي السماء ولغة خاتم الأنبياء .

تقسم علامات اللغة العربية للثلاث وحدات الإلزامية

  • ال 70% للامتحان الخارجي:

يتقدم الطالب في نموذج رقم ( 020381) الخاص بوحدتي لغة (النحو والصرف والتعبير وفهم المقروء) بنسبة 66%

ونموذج رقم ( 020181) لوحدة الأدب الأولى 34%

  • ال30% :

يقدم الطالب ثلاث وظائق مختلفة ابتداء من الصف العاشر وحتى الثاني عشر في النحو والتعبير والأدب في مجال المواد المحيدة بحيث لكل وظيفة 10% من العلامة الكلية.

مواد وعارضات